أنوثة مؤجلة ابتسام أبوسعدة

ISBN: 0616471977978

Published:

Paperback

108 pages


Description

أنوثة مؤجلة  by  ابتسام أبوسعدة

أنوثة مؤجلة by ابتسام أبوسعدة
| Paperback | PDF, EPUB, FB2, DjVu, audiobook, mp3, ZIP | 108 pages | ISBN: 0616471977978 | 5.59 Mb

الغوص داخل امرأةٍ شرقيةٍ تشبه جزائرًا في تاريخها..وترسم فلسطينًا في أصالتها.. وتثور مصرًا في تمردها .. هو أشبه بالمتاهة في لوحة شطرنج..كل بيوتها متشابهة.. وسكانها أصنام..بهذا بدأت ديوانها لندرك بوضوح أن الشعر هو الحرية التي تطل علينا بوجوه ومفاهيمMoreالغوص داخل امرأةٍ شرقيةٍ تشبه جزائرًا في تاريخها..وترسم فلسطينًا في أصالتها..

وتثور مصرًا في تمردها .. هو أشبه بالمتاهة في لوحة شطرنج..كل بيوتها متشابهة.. وسكانها أصنام..بهذا بدأت ديوانها لندرك بوضوح أن الشعر هو الحرية التي تطل علينا بوجوه ومفاهيم كثيرة، والتي تظهر تجلياتها في التجربة الشعرية المعاصرة وما نطلق عليه الحداثة، هذا المصطلح التي طمحت القصيدة الآنية إلى إنجازه، فالشعر هو حرية الوجود والتفاعل مع الذات والتحقق، فالقصيدة في مجملها فعل تحرر من كل المستحيلات وعلى كل المستويات، ولكن أن يحدث هذا في سياق ثوري نفسي كما تقدمه هنا ابتسام أبو سعدة، فهذا تطورحيوي، فكما رصدت السطور السابقة تجربة فذة لامرأة ثلاثية الهوى يمكن أن ندرك بمنتهى اليسر ما نحن بصدده كلما أوغلنا بعمق في الديوان، أرادت ابتسام أن يمارس الشعر دوره التاريخي فكتبت تاريخاً حديثاً قديماً بقصائد تصف المكان وتؤرخ لذاتها بشخوص وأماكن، وأن تمارس ما تمارسه الرواية فتنقلها من بساط التدوين إلى الشعر المشتعل بوجدانياته، أرادت للشعر بالصورة والصوت أن يؤرخ لوجعها وناياته، لتلك المرأة التي تطوف في الطرقات بحثا عن حضن أمها، لهذه التي لفظتها المدينة فعاشت وحيدة وارتحلت صوب السماء العاشرة ..

لقرية ومدينة وطريق وفصول بتفاصيلها بعشبها وطيورها، بتراثها بمناغاة وهدهدة صغارها في المهد... لنساء مثقلات بالحزن يتمخضمن عن أوجاع أزلية، للمواويل الشجية بأصوات جنيات الشعر المرهقات بصخب السطور هو توظيف وتأكيد للغة جديدة وربما لتراث أعادت أستعماله بتجديده ونفض الغبار عنه في أذهان المُتلقين.أنوثة مؤجلة ديوان به من الشجن ما لا يستطيع أحد وصفه، فالملح العالق بالجرح ارتبط بسطوره كلزمة لا تفارقه، ووجع الاغتراب ذلك المجتث من طين الأرض وترابها يؤرقه الحنين فيبكي ويخرج نشيجه ليرهق السامعين، وهي هذه المغتربة عن وطنها الموجوع تجد توأمة بينها وبين حبيب مفارق يبث أحدهما الآخر حزنه وأمنياته برجوع مستحيل.هل ستكون تجربة أنوثة مؤجلة مكان الغواية التي ينطلق منها التجريب نحو أفق رحب؟ الراصد لتجربة ابتسام أبو سعدة الأولى والثانية يجد تطورا حقيقياً طبيعياً على شتىالأصعدة،اللغوية،التصويرية،الحرفية،الفكرية .وإن ألح التساؤل التقليدي ما المحفز للكتابة الصورة أم القصيدة ؟ تثبت ابتسام أن الفكرة هي المحفز الأساسي لصنع كليهما...

ويظل عقلها المتأجج والراصد لثورة ذاتها يصنع كل جديد.تقديم الكاتبة حرية سليمان :



Enter the sum





Related Archive Books



Related Books


Comments

Comments for "أنوثة مؤجلة":


slaberadio.pl

©2009-2015 | DMCA | Contact us